ما هو مشروع "Baby Doge" ولماذا يقوم "إيلون ماسك" بضخ عملات الميم؟

“إيلون ماسك” الذي أعلن نفسه على أنه أب عملة “الدوج كوين” “Dogefather” يمتعض بعض المتابعين من سرد أخباره وأن الأفضل تجاهله، لكن في الحقيقة من الصعب فعل ذلك.

بحكم التأثير الذي يفرضه على السوق والذي من المتوقع أن يقل تدريجيا بإتساع رقعة السوق أكثر ودخول ملايير جديدة.

غرّد “ماسك” الرئيس التنفيذي لشركة “تسلا” و “SpaceX”، يوم أمس حول العملة الرقمية “Baby Doge”، وهو عنصر مشابه أو يمكن القول أنه فرعي من “Dogecoin”.

تغريدة “ماسك” ساعدت في رفع سعر العملة الرقمية بنسبة تصل إلى 130٪.

بالنسبة لتغريدة “ماسك” فكانت كما يلي:

Baby Doge ، doo ، doo ، doo ، doo ، doo

في إشارة واضحة إلى أغنية الأطفال “Baby Shark Dance”، وهو مقطع على يوتيوب حاز على أكثر من 8.8 مليار مشاهدة.

بالنسبة للعملة الرقمية المشفرة “Baby Doge” فهي عبارة عن عملة مشفرة صغيرة عمرها 22 يوما فقط، يتم تداولها حاليا مقابل 0.000000001516 دولار.

وفقا لبيانات “CoinGecko” فقد ارتفاع سعر “Baby Doge” بنسبة 549.5٪ منذ إنشائها.

ما هو مشروع “Baby Doge” وكيف تختلف عن العملات المشفرة التي تتخذ من الكلاب رموزا لها؟

يشترك “Baby Doge” في الكثير من الرمزية مع العملة الأصلية “Dogecoin” ولكن لا علاقة له بها على المستوى التقني، فهو ليس عنصرا ثانويا أو إنقسام عنها.

“DOGE” هي عملة مشفرة موجودة على شبكة البلوكشين الخاصة بها، بينما “Baby Doge” هي عملة رقمية مبنية على بينانس.

“Dogecoin” هي إنقسام عن بلوكشين “Luckycoin”، هذه الأخيرة هي عملة مشفرة لم تعد موجودة والتي هي أيضا انقسمت عن “اللايت كوين”.

ظهرت “اللايت كوين”، التي تحتل المرتبة 14 بين أكبر العملات المشفرة، إلى حيز الوجود كإنقسام عن البيتكوين.

على هذا النحو، يعمل مطورو “Dogecoin” على الحفاظ على قربهم من بلوكشين بيتكوين.

تم تطوير “Baby Doge” وهي عملة رقمية مبنية وفق معيار “BEP-20″، على بلوكشين بينانس.

لذلك، فيما يتعلق بالتصميم الفني والتقني، فإن “Baby Doge” أكثر تشابها مع “Shiba Inu”، وهو إصدار آخر يشبه “Dogecoin” تم إدراجها مؤخرا في أكبر منصة لتداول عملات مشفرة في الولايات المتحدة “كوين بيس”.

تم إطلاق “Shiba Inu” الصيف الماضي كعملة مبنية وفق معيار ERC-20 على شبكة الايثيريوم، وبدأت SHIB في التداول في منصات التداول اللامركزية (DEXs) مثل Uniswap.

يتم تداولها حاليا مقابل 0،00000835 دولار، بانخفاض 3٪ خلال الـ 24 ساعة الماضية.

إيلون ماسك وعملات الميم:

يقول مطورو “Baby Doge” إن هذه العملة الرقمية “الميم” تعلم بعض الحيل والدروس من والده، “Doge” ويريد إقناع والده من خلال إظهار سرعات معاملاته المحسنة الجديدة وجاذبيتها.

إذا كان الأب هو الذي يأمل هذا المشروع في إثارة إعجابه، فقد يكون هذا قد نجح للتو على اعتبار أن “إيلون ماسك” هو أب “دوج كوين” حسب ما صرح في وقت سابق.

ولكن ربما لا يكون اهتمام “ماسك”  بـ “Baby Doge” متجذرا بالضرورة في التفاصيل الفنية.

حيث سأل أحد المتابعين “ماسك” عن سر تعلقه بعملات الميم بالرغم من وجود عملات رقمية ذات مشاريع قوية ولديها قدرة عالية للتوسع مثل كاردانو والايثيريوم وبولكادوت …

فرد “ماسك” عليه بالقول:

ليست مثل Doge وعملات الميم لديهم أبناء بينما الآخرون لا.


إرسال تعليق

0 تعليقات