منصة بينانس لتبادل العملات المشفرة تعلن أنها لن تخدم مستخدمي “أونتاريو” بعد الآن!

 منصة بينانس لتبادل العملات المشفرة تعلن أنها لن تخدم مستخدمي "أونتاريو" بعد الآن!

بعد أن قررت مقاطعة “أونتاريو” الكندية شن حملة تنظيمية على منصات تداول العملات الرقمية، أعلنت بينانس لتداول العملات الرقمية عن مغادرتها المنطقة وأنها لن تخدم المستخدمون القاطنون في المنطقة.

أعلنت بينانس في الساعات الماضية أنه يجب على جميع المستخدمين المقيمين في “أونتاريو” إغلاق جميع المراكز النشطة بحلول 31 ديسمبر 2021.

مثلما أخبرنا في بداية المقالة بدأت هيئة الأوراق المالية في أونتاريو في اتخاذ إجراءات قانونية ضد منصات تداول العملات الرقمية غير المسجلة في الأسابيع الأخيرة، بما في ذلك منصة “Bybit” و “Poloniex” و “Kucoin”.

وهو ما تطرقنا له في مقالات سابقة على بيتكوين العرب:

الهيئة التنظيمية في كندا تضيف منصة الكريبتو “Bybit” لقائمة المنصات الواجب الحذر منها

زعمت الهيئة التنظيمية أن هذه المنصات فشلت في الامتثال لقوانين الأوراق المالية في المقاطعة.

تشير خطوة بينانس إلى أنها لا ترغب في تسجيل نفسها لدى لجنة الأوراق المالية في أونتاريو والامتثال لقوانين الأوراق المالية في المقاطعة.

في خطوة مماثلة أواخر العام الماضي، حظرت منصة تداول مشتقات العملات المشفرة BitMEX أيضا جميع المستخدمين المقيمين في “أونتاريو” لتجنب قوانين الأوراق المالية في المنطقة.

بالنسبة إلى بينانس، فإنها تلقت تحذير آخر من وكالة الخدمات المالية اليابانية هذا الأسبوع:

هيئة الخدمات المالية اليابانية “FCA” تحذر من منصة بينانس لتبادل العملات الرقمية

قال الهيئة التنظيمية اليابانية إن بينانس لا تزال تعمل في البلاد دون تسجيل.

أخبر متحدث باسم بينانس أن شركة بينانس لا تجري حاليا عمليات تبادل في اليابان، كما أن المنصة لا تهدف لجذب المستخدمين اليابانيين.

رفض المتحدث التعليق على ما إذا كان ذلك يعني أنه يمكن للمستخدمين اليابانيين زيارة موقع بينانس على الإنترنت بأنفسهم والتداول بشكل عادي رغم التحذيرات.

إرسال تعليق

0 تعليقات