أخر الأخبار

Monday, 26 April 2021

محافظ البنك المركزي التركي مصرحا: تنظيم العملات المشفرة سيأتي في غضون أسبوعين

 

محافظ البنك المركزي التركي مصرحا: تنظيم العملات المشفرة سيأتي في غضون أسبوعين




صرح محافظ البنك المركزي التركي يوم الجمعة الماضي بأن وزارة المالية التركية تخطط للإعلان عن لوائح واسعة النطاق للعملات المشفرة في غضون أسبوعين.

وأضاف بأنه يستبعد أي احتمال لفرض حظر تام.

تصريح “شابا كافاشي أوغلو” محافظ البنك المركزي التركي أدلى به على قناة TRT التابعة للدولة، وجاء بما معناه:

لا يمكنك حل أي شيء ببساطة عن طريق حظر العملات المشفرة، وليس لدينا نية للقيام بذلك.

في حين لم يحدد “كافاشي” ما الذي ستترتب عليه اللوائح التنظيمية القادمة، فقد ألمح إلى أنها ستوضح التعريف القانوني لسوق الكريبتو، وتحكم كيفية تخزين المؤسسات للعملات المشفرة.

حماية الاقتصاد:

قال “كافاشي” إن عمليات التنفيذ وإعداد القوانين أمر ضروري لمعالجة المبالغ المالية المرتفعة بشكل مقلق من الأموال التي تغادر البلاد من خلال العملات المشفرة.

وأخبر أيضا بأنه لا يملك أي أرقام موثوقة لدعم ادعائه، لكنه أضاف:

لا نعرف حتى ما إذا كانت بعض صناديق الكريبتو التي تغادر البلاد قد عادت يوما ما.

صرح السيد “باست ناز شولو” مدير الأبحاث في منصة “Icrypex” لتداول العملات المشفرة للمصدر بأن الحكومة تريد توضيح الولايات القضائية التي يتم فيها تخزين العملات الرقمية المشفرة.

كما هناك سؤال رئيسي يدور حاليا:

هل ستبقى الأموال في تركيا أم لا؟

غالبا ما تمنع الحكومات الثروة من مغادرة بلدانها لحماية اقتصاداتها.

والاقتصاد التركي مثلما هو معلوم يعاني.

قال “كافاشي” إن قرار مؤسسته الأسبوع الماضي بحظر معالجات الدفع (خدمات الدفع التركية المشابهة لبايبال) من التعامل مع العملات المشفرة كان ضروريا لاستعادة الرقابة الحكومية على شبكات المدفوعات المالية.

وأوضح قائلا:

إن معالجات الدفع ذات بنية تحتية ضعيفة، على عكس البنوك التي لم تتأثر بالحظر.

مشاكل منصات تداول العملات الرقمية المشفرة التركية:

يأتي بيان “كافاشي” في وقت حرج بالنسبة للعملات المشفرة في تركيا.

هذا الأسبوع، توقفت منصتان لتداول العملات الرقمية في تركيا وهما:

Thodex و Vebitcoin.

كلاهما تطرقنا لهما في مقالات وأخبار على موقع بيتكوين العرب.

عمليات الإغلاق لا ينبغي أن تصرف انتباه الحكومة عن نهج عقلاني منطقي تجاه سوق الكريبتو، على حد قول “محمد تركرسلان”، المستشار القانوني في أحد منصات تداول العملات المشفرة التركية الكبرى.

كما أخبر السيد “أغاه سليم سيسلي”، أحد المطورين العاملين في منصة تداول العملات المشفرة “Bitexten”:

تنظيم الكريبتو إذا تم بشكل صحيح، يمكن أن يساهم بشكل كبير في اقتصاد البلد.

إنه يمكن أن يجعل العالم يثق في صناعة الكريبتو التركية.

اللوائح الجديدة قد تتطلب على الأرجح عمليات تبادل العملات المشفرة للحصول على تراخيص وتلبية معايير إضافية.

قد يعني ذلك أن بعض منصات تداول العملات المشفرة البالغ عددها 31 في البلاد ستضطر إلى وقف التداول إذا فشلت في تلبية المعايير الحكومية.

No comments:

Post a comment