دعوة الرئيس ترامب إلى إنهاء المفاوضات بين حزبه والديمقراطيين حول حزمة التحفيز

دعوة الرئيس ترامب إلى إنهاء المفاوضات بين حزبه والديمقراطيين حول حزمة التحفيز

ارتفع سعر مؤشر الدولار الأمريكي USD بنسبة 0.5% يوم أمس قبل إغلاق أسواق الأسهم الأمريكية على خلفية دعوة الرئيس ترامب إلى إنهاء المفاوضات بين حزبه والديمقراطيين حول حزمة التحفيز لذا يرجح الاقتصاديون هبوط الأسهم والاتجاه الصعودي لسعر الدولار USD حيث تتلاشى آمال التحفيز الأمريكية بينما تتزايد مخاوف الاحتياطي الفيدرالي.فقد أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب مساء يوم الثلاثاء، إلغاء المفاوضات مع المشرعين الديمقراطيين بشأن مشروع قانون حزمة التحفيز الاقتصادي لمواجهة تداعيات فيروس كورونا إلى ما بعد الانتخابات الرئاسية الأمريكية، على الرغم من استمرار تزايد أعداد المصابين بفيروس كورونا في معظم أنحاء الولايات المتحدة، وخاصة قبل موسم الإنفلونزا الموسمية.ويجب ذكر أن آفاق التوصل إلى صفقة كانت تتضاءل حيث أن الجمهوريين أنفسهم في مجلس الشيوخ الأمريكي منقسمون حول حجم حزمة الحفيز الجديدة. ويبدو أن الصفقة تركز على المجالات التي ترضي الرئيس ترامب أكثر من غيرها ولا تعالج المخاوف الرئيسية للديمقراطيين مما يجعل احتمالية إبرام صفقة تتضاءل أكثر. لذا نرجح هبوط الأسهم وصعود الدولار الأمريكي على المدى القصير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *